الجمعة, أكتوبر 7, 2022

فلتر كيونت HomePure Zayn لتنقية الهواء يقضي على أسباب عدوى التنفس أثناء ممارسة الرياضة

أحدث الأخبار
spot_img

كشفت أحدث الدراسات أن ممارسة التمارين الرياضية في الأماكن المغلقة يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالأمراض الصدرية، وهو الأمر الذي حذر منه الخبراء بشدة خاصة في ظل انتشار وباء كورونا عالمياً. وأثبتت الدراسات أن القيام بالتمارين الرياضية في أماكن مغلقة قد يؤدي إلى انخفاض نوعية الهواء الذي نستنشقه وتدنى مستوى المنفعة من الرياضة، وذلك حينما نتعرض لملوثات داخلية خلال ممارسة الرياضة في أماكن المغلقة، وهو ما أثبته باحثون من هولندا والبرتغال بعدما قاموا بتجارب بحثية في ١١ نادي رياضي خلال أوقات الزحمة أن هناك نسبة غبار وثان أوكسيد الكربون بنسب عالية جدا مما يؤدي لأزمات وأمراض تنفس أخرى.

فلتر كيونت HomePure Zayn

وينصح الخبراء باستخدام جهاز HomePure Zayn أثناء ممارسة الرياضة في الأماكن المغلقة، ويرجع ذلك لقدرة HomePure Zayn على إزالة الغبار الناعم ويقلل من العوامل المسببة للحساسية في الهواء مثل الجسيمات الدقيقة، العفن الفطري، وانبعاث الأوزون. فأثناء التدريب نبدأ في التنفس بقوة، وسحب المزيد من الأكسجين، فكلما كان التمرين أصعب وأطول وأكثر كثافة، كلما احتجنا إلى المزيد من الأكسجين.

 

وكانت شركة كيونت الرائدة في عمليات البيع المباشر عالميا والمتخصصة في التجارة الإلكترونية، قد أطلقت جهاز تنقية الهواء الجديد كوري الصنع HomePure Zayn، الذي تم تطويره في سويسرا واعتماده من قبل المركز الأوروبي لأبحاث الحساسية (ECARF) و “Intertek USA” كجهاز فعال في القضاء على الملوثات ومسببات الأمراض الصدرية.

ويأتي جهاز تنقية الهواء HomePure Zayn في ظل استراتيجية كيونت التي تهدف إلى توفير مجموعة واسعة من منتجات الصحة والعافية ونمط الحياة لعملائها حيث تولي الشركة أهمية خاصة لضرورة توفير حلول مستدامة تساهم في نشر الوعي حول أفضل سبل الحفاظ على البيئة والوصول إلى هواء نقي، مما يساهم في تقليل أمراض الرئة والحساسية.

 

ويرتكز تصميم جهاز HomePure Zayn على العمل من خلال 5 مراحل لتنقية الهواء بتقنية HPP وElectrostatic من خلال ضوء الأشعة فوق البنفسجية (UV)، وفلتر أيون البلازما فائق القدرة، وتشتمل المرحلة الأولى من نظام تنقية الهواء HomePure Zayn على Prefilter الذي يعد المسئول الأول عن إزالة الجزيئات الكبيرة من الملوثات مثل الغبار والوبر والشعر المتساقط من أجسام الحيوانات الأليفة وحبوب اللقاح المتطايرة في الهواء.

وتحتوي المرحلة الثانية على فلتر أيون البلازما الفائق الذي يعمل على إذابة وإزالة أكثر من 99% من الفيروسات والبكتيريا والجراثيم الموجودة في الهواء، بالإضافة إلى تحويل الملوثات إلى مياه آمنة، تليها المرحلة الثالثة التي تشمل استخدام مرشح HPP+ الفعال في إزالة الجسيمات المحمولة في الهواء والتي تصل إلى 0.1 ميكرون، والكائنات المجهرية، والفيروسات، والبكتيريا، والفطريات، والملوثات ، كما يزيل المرشح الأبخرة السامة والغازات الضارة مثل المركبات العضوية المتطايرة والفورمالديهايد (ميثانال) وأول أكسيد الكربون من الهواء.

 

وتقوم المرحلة الرابعة من عمل الجهاز على الكربون النشط، بشكل أساسي على إزالة الروائح الكريهة وتنقية الهواء من الغازات والأبخرة الضارة، كما يعمل الجهاز أيضاً باستخدام الأشعة فوق البنفسجية على إزالة الجراثيم والبكتيريا والفيروسات التي لم يتم إذابتها بواسطة مرشح أيونات البلازما الفائقة.

 

ومن الجدير بالذكر إن وكالة حماية البيئة بكاليفورنيا قامت بدراسة حول متوسطات التنفس أثناء الأنشطة المختلفة للأطفال والرجال البالغين والنساء البالغات. وفقًا لبياناتهم، يستهلك كل من الرجال والنساء أقل من 10 لترات من الهواء عند الجلوس، لكنهم يستهلكون أكثر من 50 لترًا من الهواء عند الجري بسرعة 5 أميال في الساعة. (بالنسبة للرجال، تبلغ حوالي 60 لترًا).

 

وعندما قارن الباحثون صحة القلب والرئة لمجموعتين من الأشخاص -أمضت مجموعة واحدة ساعتين في المشي في حديقة وأمضت الأخرى نفس القدر من الوقت في السير على طول شارع مزدحم -وجدوا أن رداءة جودة الهواء قللت بشكل كبير من ممارسة الرياضة.

 

ولهذه الأسباب تم إطلاق جهاز تنقية الهواء HomePure Zayn بعدما كشفت دراسات حديثة أن إجراءات الإغلاق العالمي التي تضمنتها الإجراءات الاحترازية المتخذة إثر انتشار فيروس كورونا تسببت في انتشار بعض أنواع الجسيمات البكتيرية الضارة داخل المنازل، علاوة على الملوثات الناتجة عن التدخين وحرق الشموع وأبخرة الطهي والغبار والمركبات العضوية المتطايرة الأخرى، بالإضافة إلى استخدام مواد كيميائية قوية لتطهير الأسطح، مما يؤدي إلى زيادة نسبة الملوثات والمواد المسببة للحساسية.

 

أخبار ذات صلة