تستعد الكرة الأفريقية والمصرية للمواجهة الحاسمة الفاصلة الأهم في عام 2020، وهي مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، التي تقام يوم الجمعة السابع والعشرين من نوفمبر الساعة التاسعة مساء لتوقيت القاهرة.

تأتي هذه المباراة بعد رحلة طويلة لبطولة دوري ابطال افريقيا التي تقوم برعايتها شركة كيونت شريك البيع المباشر الرسمي في بطولات الأندية الأفريقية، حيث مرت البطولة بالعديد من الصعوبات والتحديات، وأبرزها كانت أزمة تفشي فيروس كوفيد 19 هذا العام. فقد مرت المباريات والبطولة بالعديد من التأجيلات، إما بسبب الإجراءات الاحترازية، أو بسبب إصابة بعض لاعبي الفرق المشاركة بفيروس كوفيد 19، ويحبس الجميع الأنفاس مع اقتراب المرحلة النهائية والوصول لخط النهاية في البطولة. وأيًا كان الفريق الفائز، فمجرد إنتهاء المباراة وتتويج الفائزين فسيكون إنجازًا ضخمًا للكرة الأفريقية، وتتويج لمجهودات كل من شارك في إنجاح البطولة وسط أصعب ظروف مرت بها منذ تاريخ إنشائها. ولا نبالغ إن قلنا أن نجاح البطولة هو نجاح للقارة السمراء بوجه عام وللكرة الأفريقية بشكل خاص.

موعد مباراة الاهلي والزمالك

عقب تحديد موعد مباراة الاهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا، أكد وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي أن مكان المباراة هو استاد القاهرة بشكل نهائي، حيث بدأت التجهيزات لإقامة المباراة بالفعل في الاستاد. وعند سؤاله عن الحضور الجماهيري في المباراة، أضاف أن الأمر لم يتم البت فيه بشكل نهائي بعد، حيث يتم دراسته بالتنسيق مع الاتحاد المصري لكرة القدم. فالأمر ليس هينًا إذ يواجه العالم الموجة الثانية لفيروس كوفيد 19 مما يتطلب اتخاذ أقصى درجات الحذر، وتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية. ونوه الوزير المصري للشباب والرياضة في تصريحاته أنه من المحتمل أن يقتصر الحضور الجماهيري في نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الأهلي والزمالك على عدد رمزي بسيط من الجماهير، ضمن الإجراءات الوقائية للحماية من الإصابة بفيروس كوفيد 19، ولكن الأمر لم يتأكد بعد بشكل حاسم.

يتطلع النادي الأهلي المصري إلى الفوز بدوري ابطال افريقيا ضد غريمه التقليدي الزمالك، حيث غابت هذه البطولة عن النادي الأهلي منذ عام 2013، وجدير بالذكر أن النادي الأهلي حصل على بطولة دوري أبطال أفريقيا 8 مرات في تاريخه الكروي، كما أنه النادي الأعلى مشاركة في البطولة إذ شارك 30 مرة.

يواجه النادي الأهلي بقيادة المدرب الجديد بيتسو موسيماني تحدي الإصابات قبل المباراة النهائية، حيث أصيب وليد سليمان في المباراة الأخيرة التي لعبها الأهلي ضمن مباريات بطولة كأس مصر، إلا أن الدكتور خالد محمود طبيب الفريق يؤكد أن الأمر لا يتعدى إجهادًا بسيطًا في العضلة الضامة. والتحدي الآخر هو إصابة بعض أفراد الفريق بفيروس كوفيد 19 ومنهم اللاعب كهربا، ووليد سليمان، وصالح جمعة، ويترقب الجميع مسحة الكاف يوم الأربعاء السابق للمباراة متمنيين أن تكون مسحات سلبية لكل أفراد الفريق.

كما يطمح الزمالك إلى الفوز بالبطولة بشغف شديد، فالنادي يمر بفترة قوية في تاريخه واللاعبون مفعمون بالحماس الشديد والرغبة في فوز مهم جدًا يعطي دفعة معنوية شديدة لنادي الزمالك، وجدير بالذكر أن الزمالك حصل على البطولة 5 مرات في تاريخه الكروي. وما يعطي سخونة أكبر للمباراة المرتقبة أن الأهلي والزمالك غريمين تاريخيين في الكرة المصرية وبينهما تاريخ طويل من التنافس الكروي والروح الرياضية، مما يعطي المباراة بعدًا تنافسيًا خصوصًا بين الجماهير التي لا تريد لفريقها إلا الفوز.

يواجه الزمالك كذلك تحدي الإصابات قبل المباراة النهائية في دوري أبطال أفريقيا، حيث صرح طبيب فريق نادي الزمالك محمد أسامة أن اللاعب محمد عبد الشافي لن يشارك في المران إلا بعد التعافي الكامل من الإصابة مما يعني عدم مشاركته في نهائي دوري أبطال أفريقيا، وأضاف أن عمر السعيد يواصل برنامجه التأهيلي، وأن حازم إمام خضع لمسحات طبية أكدت خلوه من الإصابة بكوفيد 19 وهو خبر مفرح لجماهير الزمالك.

كيونت راعي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم

تتمنى شركة كيونت شريك البيع المباشر الرسمي في بطولات الأندية الأفريقية أن نشاهد مباراة ممتعة بين الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا، وأن تمر البطولة بالمرحلة الأخيرة بسلام، فشركة كيونت تعتبر نجاح الكرة الأفريقية من نجاح الشركة فهي الراعي الرسمي للبطولة، فقد مر الجميع سويًا بظروف وتحديات كثيرة هذه السنة ويستحق الجميع الوصول إلى تتويج مستحق لمجهود الجميع مهمًا كان الفائز بكأس البطولة، ففي النهاية الرياضة تعتمد على العمل الجماعي والروح الرياضية والتنافس الشريف والاحترام المتبادل والنجاح وهي المبادئ التي تؤمن بها شركة كيونت التي تتمنى النجاح للجميع.