صفات المدير الناجح تقدمها لنا كيونت ، حيث يسعي العديد من اصحاب الشركات و المؤسسات ان يكونوا قادة و مديرين ناجحين في بيئة عملهم .

فيمكن لأي شخص أن يكون قائداً ، لكن لا يمكن لأي شخص أن يكون قائداً ناجحاً.

لذلك تقدم لكم كيونت صفات المدير الناجح ،حيث أن القيادة  الرائدة و الناجحة ، إلى حد ما نابعة من الشخصية.

و لكن هناك مبادئ عالمية غير قابلة للجدال، تجعل منك قائداً ناجحاً.

يستمعون ويتواصلون بفعالية

يستمعون ويتواصلون بفعالية

من المدهش العمل مع شخص يأخذ وقتاً لفهم واستيعاب المشاكل، بينما يسأل أيضاً أسئلة مهمة لضمان تلبية جميع التوقعات.

منفتحون على أفكار مختلفة

منفتحون على أفكار مختلفة

إن القادة الكبار أذكياء وذو دراية كبيرة. و لكن يجب أن يكون لديهم دائماً مجال للاستماع من الآخرين، وأن يدركوا أنه يوجد أشخاص أذكياء في الغرفة يمكنهم التعلم منهم.

هم آلات التعلم

هم آلات التعلم

يدرك القادة العظماء أننا في عصر تقدم تكنولوجي لم يسبق له مثيل. إنهم يطورون كفاءتهم من خلال التعلم المستمر وجمع الخبرات في مجالات متعددة، و ليس فقط في مجالهم.

يعترفون بمساهمة الآخرين

يعترفون بمساهمة الآخرين

مع كون عالم الأعمال منافساً، يصعب علينا أن نرى شخصاً آخر يحقق أداءً جيداً و لا يهتم بكيفية تأثيره علينا.

حيث يتأكد القادة العظام من أن مساهمات الناس معترف بها.

كما يستطيع المدير الناجح أن يحقق أفضل النتائج عن طريق الآخرين و يكون له دور فعال جداً في جلب السعادة للآخرين .