أن عالم التجارة الإلكترونية الذي يتنامى سريعًا وتجربة العملاء عنصران بالغا الأهمية في جذب وتحويل المتصفحات المعتادة إلى أدوات للحصول على المشترين.

قطاع التجارة الإلكترونية يتوسع بسرعة، وكذلك توقعات العملاء تزداد بشأن وظائف المتجر الإلكتروني وأصبح ضروريًا بالفعل تحويل وترحيل المنصة التابعة للشركة إلى حل يتسم بمزيد من الابتكار والقوة.

وفي ظل إدراك أن المنصة الحالية القديمة قد يتعذر عليها توفير العديد من المزايا التي يتوقع العملاء أن تتصف بها تجربتهم في التسوق الإلكتروني، طرحت شركة كيونت جيلاً جديدًا من المنصات أطلقتها مؤخرًا بالشراكة مع شركة Sitecore، مزوِّد خدمة إدارة محتوى الويب.

الفوائد المتوقَّعة للمنصة الجديدة مشيرًا إليها بعبارة “الركائز الأساسية الثلاث” والتي تتمثَّل في أن تكون “جذَّابة وسريعة وتحليلية”. وأضاف أيضًا: “تسمح المنصة للشركة بجمع المعلومات بالغة الأهمية حول كيفية تفاعل العملاء مع المواقع التابعة للشركة. وسنصبح قادرين على الحصول على الرؤى بالغة التطوير التي تساعدنا على تحديد الإجراءات التي نحتاج إليها للسعي الحثيث من أجل التفاعل مع العملاء بطريقة أكثر فاعلية.

التقنية التي تتسم بها الجهة الشريكة تجعل أيضًا هدف تحقيق السهولة وقابلية التوسع بتوفير منصة أكثر حداثة للتجارة الإلكترونية إنجازًا يمكن تحقيقه. وتتيح الشركة شريك الحل، التي تُعد أفضل شركة في التحليلات، وبفضل هيكلها وآلياتها، لشركة كيونت التوسع بكل سهولة ويُسر.

فمن خلال منصة المتجر الإلكتروني الجديدة، يكون بوسع شركة كيونت أيضًا التفاعل بمزيد من النشاط مع عالم الوسائط الاجتماعية. وفي الوقت الراهن، تستفيد الشركة من القنوات الاجتماعية مثل موقع فيسبوك وإنستجرام للأغراض الاجتماعية الخالصة ولم تكن قبلُ قادرة على تحويل هذه المشاركة إلى المبيعات، ولكن لدى الشركة خططًا لتوسعة الترويج عبر نطاق أوسع من الشبكات الرقمية.

إن الشركة ترغب حتمًا في تحقيق كل الأشياء التي تحدثنا عنها والتي تتمثَّل في: التحوّل الرقمي والتفاعل عبر الوسائط الاجتماعية، والاتصاف بخدمات صديقة للأجهزة المحمولة، وهي المزايا التي كانت تنقص المنصة القديمة. وبفضل إبرام الشراكة مع الجهة الشريكة، أصبحت هذه العناصر يمكن تحقيقها.

لقد اكتمل تصميم المنصة بمساعدة شركة DelawareǀDigita، وهي واحدة من الشركات التابعة من ذوات الخبرة الواسعة ومطوِّري تقنية Sitecore. إن التحول الرقمي الذي تبشِّر به شركة كيونت لا يقتصر على طرح المنصة الجديدة. ولكن يتضمن التجديد الشامل للطريقة التي تقدم بها الشركة نفسها عبر العديد من المجالات الرقمية.

وفي وقت سابق من المشروع، تمت عملية دمج كبيرة بمركز البيانات، حيث شهدت العملية دمج مركز البيانات المؤسَّس منذ 10 سنوات في إصدار جديد وموقع Hong Kong’s Cyber Port، وأثناء العملية، تم استبدال معدات البيانات العتيقة لدى الشركة. كما أن حاليًا يتم استكشاف الطرق المثالية للانتفاع بالتقنية السحابية في مجال العمل.

يتصف برنامج التحول الرقمي بالعديد من العناصر. فلدى الشركة موقع الويب الرئيسي المخصَّص للتجارة الإلكترونية ثم الموقع المخصَّص للأجهزة المحمولة. كما أن الشركة تدير أيضًا محرك الوساطة حيث نوزِّع العمولات على ملايين الموزِّعين حول العالم على أساس أسبوعي. وكذلك يوجد الكثير من العناصر تتعلق بهذا التحول الرقمي وهي العناصر التي تعكف الشركة على إخراجها للنور.