كيونت برو تتحدث: مساعدة الآخرين للوصول الى النجاح يجب أن يكون هدفك – V Partner فيردي تولنتيو

 

مهندس حاصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال، أدرك الممثل المستقل و V Partner لكيو نت فيردي تولنتيو أن البيع المباشر، على عكس ما اعتبره الآخرون ليس عالماً خاصاً. لكنه مثل أي عمل أو وظيفة أخرى ، فإنه يتطلب التدريب والعمل الدؤوب والتفاني. ومع هذا، فهو قد بدأ في تحقيق حلمه مرة أخرى وقرر تطبيق ما تعلمه من وظيفته السابقة في  هذا المجال.

 كيف تعرِف مفهوم البيع المباشر بعد كل هذه السنوات من التجربة؟

يعدالبيع المباشر مهنة. إنه في الأساس طريقة مبتكرة لبيع المنتجات، ولكنه فريد من حيث أننا اعتدنا على طرق البيع التقليدية، لأنك تقوم بعملية البيع عن طريق الاتصال المباشر وهو المحادثة. في الجوهر، لا توجد أطراف ثالثة أو إعلانات يجب أن تمر عليها. كل شيء يتم من خلال المحادثة، وهي مؤثرة للغاية.

ومع ذلك، يستخدم هذا أيضا من قبل المحتالين بنواياهم الشريرة. ولكن لا ينبغي أن يكون البيع المباشر مثل هذا، لذلك هناك الآن طرق لتطوير هذا المفهوم ليصبح أكثر احترافية. المسوقون الشبكيون هم الأن المهنيين الجدد.

أخلاقيات العمل الجيدة تبدأ معي” كيف تروج أو تطمح لتحقيق هذه المقولة؟

بعد عرض منتجك على شخص ما، هذه هي مجرد البداية. بعد أن يصبحوا ممثلين مستقلين، يجب أن تكون الخطوة التالية هي التدريب. معظم الناس يحبون المال ويريدون دخلاً إضافياً، دون الاهتمام بالأشخاص الذين يوفرون لهم هذه الفرصة. هدفك هو مساعدة الناس في الوصول الي النجاح، وهذا يتطلب نظاماً.

هل يمكنك ذكر خطأ فادح يقع فيه المسوقون الشبكيين مما يؤثر سلبا على الصناعة بأكملها؟

معظم الناس يفعلون ذلك لتحقيق مكاسب قصيرة الأجل. بعض الناس يقولون: “لم أقم بذلك في البيع المباشر”، ولكن إذا سألتهم، “ماذا فعلتم؟” سيقولون: “تم رفضي مرتين، ثم تركت العمل. “هذه ليست نوعية العمل الذي نقوم به”. ” نحن مثل أي عمل آخر. سوف يستغرق الأمر بعض الوقت والمجهود قبل أن تنجح.

إنه لأمر رائع أن نتأكد من أن لدينا في V وكيونت دورات تدريبية متاحة على الإنترنت. ولدينا أيضًا العديد من الأنشطة والأحداث التي نقوم بها بشكل منتظم كجزء من نظامنا، مثل مؤتمر V-Con، المناسبة التي نعزز فيها مفاهيمنا. وهذا بسبب الأشياء التي قد تتعلمها من المدربين، من شركاء V، من مؤسسينا، ومن أولئك الذين ساهموا في نجاح كيونت. في النهاية، يُعتبرالبيع المباشر عمل مثل أي عمل آخر. عليك أن تبذل مجهود وتستغل الفرص المتاحة لك في الوقت المناسب.

ما هي النصيحة التي تقدمها للذين يواجهون الرفض؟

لدي بعض الأصدقاء الذين رفضوا الإنضمام إلي في البداية. وأتذكر أن إحدى أقاربي اتصلت بي واستفسرت عن السبب وراء دعوتي لمعارفي وأفراد عائلتي للإنضمام الي هذا النوع من الأعمال.

بعض الناس يأخذون الرفض علي محمل شخصي . ولكن في الحقيقة الأمر يشبه تمامًا ذهابك إلى مطعم، فإن النادل أو النادلة ستقدم لك القهوة أو الشاي. لا يهتمون إذا كنت لا تريد القهوة أو إذا كنت لا تريد الشاي. انها مجرد جزء من وظيفتهم. هذا هو الشيء نفسه في شركة كيونت. بعض الناس لن يعجبهم ذلك ، ولكن بالنسبة لي ، هذا هو عملي باختصار.

الرفض أمر طبيعي في أي عمل تجاري. قد أخبرت العديد من الناس، انه إذا لم يتم رفضي في الماضي، ربما لم أكن أستطع تحقيق اهدافي والوصول الي مكانة مرموقة في عملي.

انصح الجميع بقراءة كتاب “السنة الأولى في البيع المباشر” لمارك يارنيل. لقد غير لي فكري تماما.

ما مدى أهمية النوايا الحسنة والشفافية في هذا العمل؟

مهم جدًا، لأن بعض الأشخاص قد ينضمون إليك وقد يجذبك بعض الناس إلى كسب أموال هائلة. ولكن للأسف هناك من يخدعك ويقول لك، “فقط أعطني أموالك، ولا تحتاج إلى فعل أي شيء آخر وستكسب”. هذا هو ما تسبب في نشر مفاهيم خاطئة عن كيونت.

يجب أن تكون صريح جدا في عملك. عليك أن تخبرهم  ان هذا النوع من الاعمال يتطلب منك التحدث إلى الكثير من الناس وإخبارهم بالحقيقة وبالمجهود الذي سيبذل للوصول الي النجاح لان في الواقع ، الأشخاص الذين ينضمون إليك على مضض هم أسوأ الأشخاص في مؤسستك. في النهاية ، سوف يستقيلون أو يمكن أن يكونوا “العقبة” في منظمتك. يجب أن تكون حقاً صادقا حول ما يتطلبه النجاح في كيونت.